ابراهيم طه

ابراهيم طه

مدير شريك

إنضم إبراهيم طه لطاقم صداقة رعوت في ايلول 2020 كمدير شريك، بدأ ابراهيم مسيرته في الجمعية عام 2016 كموجه في مشروع الشبيبة، من ثم انطلق ليكمل مساره المهني كاخصائي اجتماعي وموجه مجموعات ضمن مشروع رفع الوعي حول الاعتداءات والتحرشات الجنسية في جمعية “نساء ضد العنف” بالإضافة لذلك ركز العمل مع الشباب في الجمعية لمدة ثلاثة سنوات.
من المشاريع الإنسانية والملهمة التي قام بها إبراهيم كانت العمل مع اللاجئين السوريين في اليونان لمدة ستة اشهر.

ابراهيم طه حاصل على شهادة البكالوريوس في الخدمة الاجتماعية من جامعة تل ابيب. ويكمل شهادة الماجستير في الجامعة العبرية في القدس بتخصص علم الجريمة.

يرى ابراهيم ان العمل في جمعية ثنائية القومية يتطلب بناء سردية مغايرة للسردية الطاغية، ومن أجل فعل هذا يتوجب علينا تجسيد البديل الذي نريده، بإمتلاك القدرة على التحفيز للتغيير، لحياة مختلفة، تحوي جميع الاختلافات، وتمنح المساحة لنقاش تحرري، نقدي، نسوي وكويري، من أجل خلق الحلول التي ترضي كل منا بشكل جزئي، بلا تكفير، ولا تهميش ولا إلغاء.