يجال الحنان

يجال الحنان

مركز شريك في مشروع "على سبيل التغيير"

بدأ عمله يجال في صداقة رعوت في ايلول 2017 كمركز شريك في مشروع الشبيبة وبأيلول 2018 استمر عمله كمركز شريك في مشروع “على سبيل التغيير”.
وُلد وترعرع في القدس، وهناك تعلم عن آليات العزل والقمع العديدة التي يتحملها السكان الفلسطينيون واليهود في هذا البلد. كان شاهداً لقدر كبير من العنف وعاش ألما شديداً وهذا من النتيجة الحتمية للفصل والخوف.
قام بمعظم نشاطه السياسي في منتدى العائلات الثكلى الإسرائيلية-الفلسطينية، فهو وعائلته أعضاء منذ سنين. من خلال نشاطه، تعلم لأول مرة عن قوة التعليم المشترك وقوة اللقاء الإنساني بين الفلسطينيين واليهود.
اليوم، يقيم في تل أبيب ويدرس للحصول على درجة بكالوريوس في تاريخ الشرق الأوسط والتاريخ العام. آملا أن يعيش ويشهد الأوقات التي تكون بها الحياة هنا مبينة على الشراكة والصداقة بين أولئك الذين لطالما عاشوا منفصلين.