كل توقعاتي كانت مغلوطة : سمينار شبيبة صداقة رعوت الاول 2016

كل توقعاتي كانت مغلوطة : سمينار شبيبة صداقة رعوت الاول 2016
مارس 14, 2016 sadaka reut

بقلم: صوفي شنير – موجهة في مشروع شبيبة صداقة رعوت

انا بعرف صداقة رعوت من 6 سنوات، وبعرف طريقة ونوع الفعاليات الي بتمررها، وشاركت بعدة سمينارات كمشتركة، ثنائية القومية وكمان احادية القومية. لهذه السمينار اجيت مع كثير تخوفات لانه كان اول سمينار بشارك فيه كموجهة ومش كمشاركة او مرافقة. انفعلت، تخوفت وبالاخص كنت متحمسة اشوف اذا توقعاتي رح تتحقق والا لا.

توقعت ما يقبلوا يحكوا عن الدين، توقعت يخافوا ينتقدوا مجتمعهن، توقعت توافق تام مع الممارسات الاجتماعية، توقعت انه اقلل من التوترات بين الأديان المختلفة، توقعت كثير أشياء. انفعلت لانه كان عند الشبيبة طاقة بتنتهيش! وبهيك وقت، هذا الي احنا بحاجة اله. تخوفت، وبالأساس من انه في كمان مجموعة يهودية معنا والي ما بعرف كيف رح تكون العلاقة معها.

סדאקה רעות סמינר נוער 2016

وبالاخر، لقيت شبيبة مع طاقة كبيرة لدرجة بتعب، الي بتخلينا نغار منهن، وأنا ما بحكي من تجربة طويلة بحكي عن حالي بالنسبة لجيلي. كل توقعاتي كانت مغلوطة، المشتركين حكوا على المواضيع، ما خافوا يواجهوا الامور حتى الي ما كانوا يوافقوا عليها، حتى المواضيع الي فيها حساسية بالمجتمع حكوا عليها. كانوا مراعين لمشاعر المشتركين الاخرين. ومن الواضح انه بهذا الجيل في كثير تساؤلات الي ما في الها اجابات، بس الشبيبة كانوا جريئين قبال حالهن. حسيت اني فخورة فيهن/م.

סמינר נוער סדאקה רעות 2016 נורדיה

وعن تخوفاتي من المجموعة اليهودية والتواصل معهن الي ما كان مفهوم ضمني، حتى بهذه كنت غلطانة، كلهم اجوا مع تخوفات بس مع فضول كبير للتعرف على الاخر. وبالوقت القليل الي كان معنا، نجحنا نتعلم ونعرف نعد بالعربي والامهاري، نرقص دبكة ونعمل جداديل للشعر. وفهمنا انه “الاخر” الي “بهددني” ممكن يكون مثلي، وبدو نفس الاشياء الي انا بدي، يعني ما يكون مثل “الاخر” و”المختلف”… بالعكس يكون كثير متشابه، حتى ممكن يذكرني بصديق.. وممكن بالمستقبل يكون شريك.

סדאקה רעות סמינר נוער 2016

شكرا لكل الشابات والشباب الي اشتركوا بالسمينار، انتو فخر كبير، آمنوا بحالكم!

0 Comments

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*